جائزة خليفة الدولية..عشرة سنوات من العطاء و التميز للعاملين في زراعة وصناعة التمور

أسست جائزة  خليفة الدولية لنخيل التمر، عام 2007، وحملت إسم صاحب الفكرة وراعيها الشيخ خليفة بن زايد، رئيس دولة الإمارات المتحدة، بهدف تقدير الإسهامات والتميز في هذا المجال من أفراد ومؤسسات، و تمنح الجائزة  سنوياً للعلماء والمنتجين البارزين والشخصيات والمؤسسات المؤثرة التي أسهمت في مجال الأبحاث والتنمية الخاصة بنخيل التمر.

ثم تطورت فكرة “جائزة خليفة” من تخصصها في النخيل فقط، إلى دعم الابتكارات الزراعية في شتى المجالات، على يد الشيخ نهيان آل مبارك ، وزير الشباب والثقافة ، ورئيس مجلس أمناء جائزة خلفة الدولية.

وأكد الدكتور عبدالوهاب زايد، أمين عام جائزة خليفة الدولية، أن التعاون المثمر بين الجانب الاماراتي المتمثل فىي الجائزة والجانب المصرىي المتمثل في محافظة مطروح، لنجاح المهرجان في دورته الاولى .

وتستعد محافظة مطروح لإقامة المهرجان خلال الفترة من 27 وحتى 29 أكتوبر الجارى،  بحضور وزير التجارة والصناعة، ممثلا لرئيس الجمهورية، ووزير الزراعة والدكتور عبد الوهاب زايد، أمين عام جائزة آل خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعى، والمستشار الزراعى بوزارة شئون الرئاسة بدولة الإمارات، إضافة إلى عدد من المسئولين ورجال الأعمال المصريين والعرب.

وقال اللواء، علاءأبوزيد، محافظ مطروح، ،  أنه تم الاتفاق بين المحافظة وجائزة خليفة لنخيل التمر والابتكار الزراعي الإماراتية، على تطوير مصنع تعبئة التمور بسيوة، والذي كان متوقفا منذ أكثر من 10 سنوات لوجود بعض العيوب الفنية في الأجهزة والمعدات،  بتكلفة 5 ملايين جنيه، تتحملها جائزة خليفة للتمور،
وأشار إلى،  سيتم الانتهاء من تطوير المصنع، بأحدث التقنيات الحديثة، مشيرا إلى أن المصنع سيعمل على تشغيل نحو 100 عامل من أبناء المحافظة، بالإضافة إلى الحفاظ على تمور الواحة، وعدم إهدارها، ومساعدة المزارعين فى تسويق منتجاتهم، وفتح آفاق جديدة للتصدير للخارج.

الوسوم