جهات سيادية وشعبية تنجح في تحرير الشاحنات المصرية المحتجزة بليبيا

جهات سيادية وشعبية تنجح في تحرير الشاحنات المصرية المحتجزة بليبيا
كتب -

 

مطروح – مصطفي عبده:

نجحت الجهود الأمنية والشعبية في إنهاء أزمة احتجاز حوالى 500 شاحنة مصرية بمنطقة أجدابيا غربي مدينة بنغازى الليبية، وذلك بعد احتجاز  ليبيين الشاحنات المصرية بسائقيها للضغط على الحكومة المصرية، ومطالبتها بالإفراج عن بعض ذويهم ممن صدرت ضدهم أحكام بالسجن فى مصر لمحاولاتهم تهريب أسلحة عبر الحدود المصرية الليبية.

وأكد مصدر أمني، أن جهة سيادية بالتعاون مع القيادات الشعبية بمصر وليبيا والسلطات الليبية ومكتب حكماء أجدابيا، نجحوا في إنهاء الأزمة؛ حيث تم فتح الطريق الدولي بليبيا وتحركت الشاحنات فى طريق عودتها إلى مصر.

هذا ومن المقرر، أن يتوجه وفد ليبي رفيع المستوى يضم أعضاء مجلس حكماء أجدابيا، إلى محافظة مطروح لبحث مطالب المحتجين الليبيين بشأن ذويهم المحتجزين فى السجون المصرية، طبقًا لأحكام قضائية، وبحث سبل إعادة النظر فى محاكمتهم قانونيًا، وذلك خلال لقاء الوفد مع قيادات مكتب المخابرات الحربية بمطروح.

ويأتي ذلك استمرارًا لإضطراب الأوضاع الأمنية فى ليبيا وتضرر العمالة المصرية والشاحنات العابرة الى أراضيها المحملة بالبضائع والمنتجات المختلفة.