خبيرة إيطالية تشيد بالمواصفات الطبيعية والغذائية للتين بمطروح على مستوى العالم

خبيرة إيطالية تشيد بالمواصفات الطبيعية والغذائية للتين بمطروح على مستوى العالم
كتب -

مطروح – رنا صبري:

نظم مركز بحوث الصحراء بالتعاون مع مركز إعلام مطروح، اليوم الأربعاء، لقاءً إعلاميًا عن “الخصائص الطبيعية والاقتصادية للتين بمطروح”، وذلك في إطار مشروع التنمية الريفية المستدامة بمطروح “مارساديف”.

وأوضحت أناليزا رومانى، خبيرة التصنيع الغذائي بجامعة فلورانس الإيطالية خلال كلمتها في اللقاء أن التين السلطاني الذي تنتجه محافظة مطروح يتمتع بمواصفات وقيمة غذائية عالية جدًا تجعله من أكثر الأصناف المطلوبة عالميًا.

وأضافت أن زيارتها القصيرة لمطروح في الفترة 26-29 سبتمبر المنتهي، هدفت إلى إبراز أهمية المكونات الغذائية للتين المصري بصفة عامة، والسلطاني بصفة خاصة، إذ بدأت زيارتها بصحبة فريق عمل المشروع وممثلي الجمعيات الأهلية والتعاونية، وبإشراف من المنسق الإيطالي للمشروع الدكتور إيفان فيرتوزي أحد معامل تصنيع مربى التين برأس الحكمة.

وقدمت الخبيرة خلال تدريب عملي ونظري بعض التوصيات والمحاذير التي يجب أخذها في الاعتبار عند تصنيع المربى، ومراعاة عمليات الغسيل والتعقيم والاستعاضة عن الإضافات الكيميائية بإضافة مواد طبيعية مثل عصير الليمون والتفاح المبشور لإطالة مدة الحفظ وضمان الحصول على المعايير الدولية للإنتاج والتصدير.

وفي مؤتمر صحفي قدمت الدكتورة إلهام يونس، أستاذ الاقتصاد الزراعي المساعد بمركز بحوث الصحراء فكرة عامة عن الوضع الإقتصادى الراهن لإنتاج وتسويق التين المصري، إذ أشارت إلى أن محافظة مطروح تنتج حوالي 136 ألف طن من التين يمثل 82% من إنتاج الجمهورية.

وأضافت الدكتورة إلهام أن 43% من المساحة المزروعة بالتين بالمحافظة تتركز بمركز مرسي مطروح، كما أشارت إلى أنه رغم احتلال مصر الترتيب الثاني في إنتاج التين على مستوى العالم بنسبة 15%؛ إلا أن صادراتها من التين الطازج والمجفف يقل عن 1% من صادرات العالم، وهو وضع متدهور إذا قورن بتركيا التي يأتي ترتيبها الأول على العالم في إنتاج التين بنسبة 24%، وتصدر 41.6% من التين الطازج 58.7% من التين المجفف على مستوى العالم.