220 من عيون المياه الرومانية والحساب والرقاب ينظمان منظومة السقيا بسيوة

220 من عيون المياه الرومانية  والحساب والرقاب  ينظمان منظومة السقيا بسيوة

سيوة  واحة  تتفجر  فيها عيون الماء من كل جانب، وقد قال هيرودوت المؤرخ اليوناني القديم، اذا كانت مصر هبة النيل  فان واحة سيوة هبة عيون الماء  .

 220 عين من العصر الروماني

ففي سيوة اكثر من 220  عين  للمياه  تتدفق في كافة ربوع الواحة  ،  وزراعات من النخيل والزيتون  والغلال    هذه المياه  في حاجة الى  تنظيم   للسقيا   عن منظومة الري والسقيا بسيوة  قديما  يحثنا  احمد احمد ادمى مدير بيت ثقافة سيوة حيث يقول :

ان عيون الماء  تنتشر في  واحة سيوة  وهى عيون  تتدفق من باطن الارض   وكان  الاهتمام الاكبر بها  في العصر الروماني   لذلك يطلق  عليها اسم العيون الرومانية  .

منظومة الري بسيوة

ويتم ري الزراعات  وفق الاعراف  المعمول بها بسيوة من خلال سجلات مدون بها زمام  العيون كعين الجوبة ، تمقرت، مسوس، ملول وغيرها المئات من العيون.
حيث تقوم كل عين  من هذه العيون الرومانية  برى مساحة من مجموعة المزارع  التي يطلق عليها اسم حطيه ، ويكون  نصيب كل فرد من المياه  حسب المساحة المنزرعة ، يضيف ادمى  قائلا  ان  دورة السقيا تكون  من 14-21 يوم   ويكون  نصيب كل فرد  بالقمحة   وفقا للاتى الثمن  يتكون من 12 قمحة، ثلاث قمحات يساوى الربع، وست قمحات تساوى النصف، وتسع قمحات تساوى ثلاثة أربع، واثنا عشرة قمحة تساوى وجبة كامله.

المواقيت باللهجة السيوية 

يكون نظام الرى على مدار اربع وعشرون ساعة هكذا يقول  ماهر مسلم  احد العاملين ببيت ثقافة سيوة ، حيث يقسم الوقت الى  توقيتات  ويطلق عليها بلغة اهل سيوة  طلوع الشمس، ازجن نربع ، ربع نهار ، تلت نهار ، لولى “الظهر”، اجار لولى “بين الظهر والعصر “، لعصار ، اجار المغرب، المغرب يلعتمت ، العتمت يرقود الناس “من العشاء لوقت الرقود أي النوم “، رقود الناس تلت الليل، تلت الليل لنص الليل ، نص الليل، تانول، تانول تادهب، تادهب لطلوع الشمس هذه هى دورة اليوم بالمسميات المتعارف عليها بسيوة قديما.

زراعة القمح والشعير

سيوة كان  بها اكتفاء ذا تي من القمح والشعير ، وكان يخصص لها ارضى من أجود الانواع  حيث يزرع بها  القمح والشعير  وكان  لها  حصتها من المياه   .

الحساب والرقاب

في كل  مجموعة مزارع  يوجد  مايسمى  الحساب  وهو المسئول عن تنظيم دورة المياه  وفقا لحصة كل مزارع   ،  والرقاب هو من يتم اللجوء  اليه  في حال وجود نزاع بين  المزارعين  وكان ذلك  بقلعة شالى الاثرية  قديما  ، اما الان فانه يوجد  الحساب  فقط  ام الرقاب فقد انتهى  دوره  الان.

وكان المقابل  الذي يحصل عليه كلا منهم  هو عدد 2 صاع  من البلح والغلال  من اصحاب المزارع .

 

                                        

الوسوم