أطباق صيفية بإضافة التمر.. أبرزها استخدامه في حشو الأسماك

أطباق صيفية بإضافة التمر.. أبرزها استخدامه في حشو الأسماك تصوير محمد جيري

مع دخول شهور الصيف واستعداد الأسر للتنزه والمصايف، ومع تغير النمط الغذائي خلال شهور الصيف، تزامنا مع ارتفاع درجات الحرارة، يشير خبراء التغذية إلى أهمية تغيير أنماطنا الغذائية، ومنح الجسم جرعات من المواد الغذائية المتنوعة المناسبة لفقدان الطاقة، وتوفير النفقات، وإعداد أكلات وأطعمة ذو شهية وتكون محببة للأطفال.

“مطروح لنا” التقت الدكتورة مروة عبد الكريم شعير، خبيرة التغذية وعلوم الأطعمة، الباحثة بقسم الأغذية الخاصة والتغذية بمعهد بحوث تكنولوجيا الأغذية بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة.

القيمة الغذائية

تؤكد “مروة” أن للتمور قيمه غذائية عالية، فهي تعتبر غذاء وظيفيا متكاملا يحتوي على “الفينولات” و”مضادات الأكسدة” وبالتالي فهو مضاد قوي للسرطان، ويعتبر مصدر جيد لإدرار اللبن لدي السيدات المرضعات، لأنه يحفز من إفراز هرمون البرولاكتين، ويقي من حدوث الإمساك وخصوصا أثناء الصيام، لأنه يحتوى على العديد من الألياف السليوزيه ويقوي الجهاز المناعي.

كما أنه يحتوي على العديد من الفيتامينات، وخصوصا فيتامين “أ” و”ج”، وأيضا مجموعة فيتامينات “ب” المركبة، بالإضافة إلى احتوائه على عناصر الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم والحديد والمنجنيز والنحاس والكبريت، كما يحتوي على نسبه مرتفعة من “الفلورين” تعادل بحوالي خمس أضعاف الموجودة في الفواكه الأخرى، وبالتالي فهو يقي من تسوس الأسنان، بالإضافة إلى احتوائه على نسبه من البروتين والدهون والسكريات الأحادية والثنائية والأحماض العضوية.

وجبات صيفية مبتكرة

وتضيف خبيرة التغذية أنه يجب النظر إلى التمور برؤيه جديدة وثقافة جديدة في أسرتنا المصرية، وخصوصا التمور الرطبة، ومحاولة تدعيم أطباقنا اليومية بها، ويمكن استخدام التمور كبدائل للفواكه المجففة في أطباق الأرز المختلفة، وذلك بإضافة قطع التمور الرطبة، قبل الانتهاء من فتره التسوية بخمس دقائق، كاستخدامه كبديل للزبيب في الأرز بالخلطة، وباقي أطباق الأرز التي تستوجب إضافة الزبيب أو المشمشية أو “القراصيا” وأيضا يضاف إلي أطباق “الكسكسي” ويمكن أن يضاف قطع التمر إلى طواجن اللحوم والدواجن قبل الانتهاء من التسوية بحوالي 8 دقائق.

كذلك يمكن أن يستخدم في حشو الأسماك بخلط قطع التمر مع البصل والتوم والتوابل المرغوبة، وطهو السمك بعد ذلك في الفرن. كذلك يمكن استخدام جزء من “دبس” التمور مع الصويا صوص أو “دبس” الرمان، أو العنب بنسبه 40% أثناء التتبيلات والسلطات المختلفة.

ومع دخول فصل الصيف وإقبال العديد من الأسر المصرية على تحضير الأطباق الخفيفة والباردة، فيمكن أن يضاف التمر إلي الآيس كريم، كقطع صغيرة بديلة للفواكه أو نقعه وضربه في الخلاط، مع أي نوع عصير مستحب لعمل الآايس كريم، ويمكن ضربه مع اللبن وإعداد الآيس كريم، ويضاف التمر أيضا في أطباق تارت الفواكه أو في الـ”تشيز كيك” البارد، فمن الممكن أن يستخدم في التزيين النهائي للطبق.

ولا ننسي مشروب اللبن البارد بالتمر والذي يعتبر مشروبا عالي القيمة الغذائية والطاقة وخفيف في الوقت نفسه، وإضافة “دبس التمر” كبديل للصوص الفواكه إلى الآيس كريم والبودنج والكريم كراميل. وكذلك إضافته إلى بعض السلطات باستبداله كجزء من دبس الرمان.

الوسوم