ألف صرخة

ألف صرخة كاتب المقال

محمد المليجي

توقفت نبضات قلبي للحظات حين لمح خيالي طيفك المشرق فبكت عيني بغير دموع نعم بكت لكن بكاها لم يسمعة شيئ الا اذناي فصرت اشكوا لقلبي حزني واتبادل انا وقلبي العبارات الحزينة والمتشائمة تجاه حياتي بدونك فهلا سمعتي آلامي التي نبضت بها آهاتي الصارخة هلا تبينتي من انا , انه انا محبك وعاشقك الذي لولا صدقة في حبك ما دمر هذا الحب ,انه انا عاشق من عشاقك الذين دمرتيهم بعينيك القاتلتين انهما عينين كعيون المها والظبيان كم اتذكر حينما قبلتيني في خدي ,حينها تذكرت ان لي حظ في الدنيا واني محبوبك الذي سيلقاكي في تخت الحب مغازلاً ما بين ساقاكي ويضع طفلة في احشائك ليكون ابا محبا وحنونا وعطوفا وودودا لكما انتما الاثنيين.

صرخات قلبي تؤلمني فتجعلني اصيح في الم فهلا سمعت صوت آلامي التي صرخت بها آهات في فما سمعها احد سواي ,هلا نظرت الي ذلك الانين صادرا من قلبي باكيا بكاء طفل مشتاق للجنة لانه سمع بها ,نعم انا مثله فمثلي عندما يسمع انك ستمرين في حاشيتك ويؤمر الجميع ان يركعوا لكي لا يري احد عينيك فيفتن بها ويحبك ,انه انا من رفع راسة من ذل السجود الي مولاته لكي ينظر اليها موحدا حبه اليها لا الي سواها لقد كان للدنيا طعم بدون تلك النظرة التي نظرتها اليكي ولكن من وقت ان نظرت اليكي الي الان وانا احس باهات الحب تخترق القلب الذي خلقه الله لكي لا يحب سواه فاصبحت احبك وكأنني عبد آبق عاصي وعشقت العصيان حتي انظر اليكي كل مرة تغدين فيها وتروحين.

مولاتي وأميرتي وأميرة الدنيا اليوم يوم زواجك هلا اعددتي خزائن ملابسك المرصعة بالذهب واللؤلؤ مولاتي لقد ضقت ذرعا بحبك الذي سيكلفني حياتي أن اعترفت لكي به ولكن هيهات ان اصل اليكي يا أميرة المدينة ,اليوم يوم الفرح والسرور لكي كما انه يوم تعاسه وحزن وضيق وكرب وهم وغم .

مولاتي نادي عبد من عبيدك ليقتلني لكي لا احيا هذا اليوم لانني لا اقدر علي قتل نفسي فليس لاحد ان يقتل نفسة في هذه الدنيا بهذه السهوله فكم من قبلي حاولوا ان يقتلوا انفسهم وفشلوا .

مولاتي الحزن يعصني وابيت كل ليلة غارقا في دموعي بعد زواجك باحثا عن مأوي لقلبي فلا اجد غير وادي الاهات والالم في نار العشق فابيت فيه شاكيا داعيا الي الله ان يخرجني منه فلا اجد مجيب فانا العاصي عصيتة واحببتك وظللت اعصيه حتي وضعني في ناره وبت اغدو فيها غدو النمور المتمرده علي الادغال باحثتا عن مأوي في مدينة الاسود لكن هيهات ان يختلط زيت حبي لكي بعسل حبك.

مولاتي انا محبوبك الذي سيصرخ ويصرخ الف آه وآه علي غدر الزمن بالمحبين الف صرخة من الم الهجر والنسيان.

 

الوسوم