استئصال ورم سرطاني نادر بالمثانة لمريض بـ”النجيلة المركزي”

استئصال ورم سرطاني نادر بالمثانة لمريض بـ”النجيلة المركزي” قريق يستأصل ورم نادر بالمثانة ـ تصوير: عبدالعزيز السيد

استقبلت مستشفى النجيلة المركزي بمطروح، المريض علي شكر، (54 عامًا)، من محافظة كفرالشيخ، يعاني من ورم سرطاني نادر بالمثانة، وبعد إجراء التحاليل وكافة الإشعات والفحوصات، تم إجراء عملية استئصال الورم بنجاح.

قال الدكتور أحمد إيهاب، أخصائي جراحة الأورام والذي أجرى العملية ـ في تصريح له ـ إنه تم إجراء عمليات متعددة للأورام السرطانية في مطروح من أورام الثدي والمبايض والرحم والمسالك البولية وأورام المثانة والكلى، وأورام الجهاز الهضمي والقولون، وأخيرا المرض النادر بالمثانة والذي تم استئصاله في مستشفى النجيلة المركزي، وسط فرحة من أهالي المريض، الذين أكدو انبهارهم بإمكانيات المستشفى ومهنية الفريق الطبي وإنسانيته.

وأشار إيهاب، إلى أن الحالة كانت عبارة عن ورم سرطاني مخاطي بالمثانة، وأجرى المريض أكثر من ثلاثة عمليات من عام 1984م، بالإضافة إلى 15 منظارًا،  للجهاز الهضمي والمثانة البولية، تم التأكد من وجود ورم أولي، وتم عمل دلالات أورام و مسح ذري شامل بالجسم للتأكد من عدم وجود أورام أخرى بالجسم، تلاها استئصال الورم بنجاح واستقرار حالة المريض الصحية.

قريق يستأصل ورم نادر بالمثانة ـ تصوير: عبدالعزيز السيد
قريق يستأصل ورم نادر بالمثانة ـ تصوير: عبدالعزيز السيد

وتقدم الطبيب بالشكر إلى الدكتور محسن طه، وكيل وزارة الصحة بمطروح، لدعمه الدائم للقطاع الصحي والفريق الطبي بمستشفى النجيلة، وعلى رأسهم محمد علي متولي، مدير مستشفى النجيلة المركزي.

ومن جانبه قال الدكتور محسن طه، إنه تم وبنجاح إجراء عمليات جراحية كبيرة داخل مستشفى النجيلة المركزي في تخصص الأورام والعظام، وذلك بعد تشغيل جميع الأقسام لخدمة قاطني الخط الغربي بالمحافظة، مؤكدًا جاهزية مستشفى النجيلة بكافة الأجهزة الطبية الحديثة التي تؤهلها إلى استقبال حالات مرضية من جميع المحافظات المجاورة، لإجراء عمليات جراحية كبرى في جميع التخصصات.

وأشار وكيل وزارة الصحة، إلى أن مستشفى النجيلة تم افتتاحه في 17 يوليو الماضي بحضور وزير الصحة، بعد أن تم تجهيزه بإجمالي تكلفة 180 مليون جنيه بغرض خدمة أهالي القطاع الغربي من المحافظة.

الوسوم