الأحد| انطلاق ماراثون الامتحانات التجريبية للصف الأول الثانوي بمطروح

الأحد| انطلاق ماراثون الامتحانات التجريبية للصف الأول الثانوي بمطروح جانب من الاجتماع ـ المصدر: تعليم مطروح

قال الدكتور سمير النيلي، وكيل وزارة التربية والتعليم بمطروح، إنه طبقاً للتعليمات الوزارية سيتم انطلاق ماراثون امتحانات الصف الأول الثانوي، تجريبيًا، يوم الأحد المقبل الموافق 13 يناير، ويستمر حتى الخميس 24 يناير الجاري على نظام الامتحانات الجديد، وفق بيان إعلامي.

وأشار النيلي، إلى أن ذلك يعد أول امتحان تجريبي يعقد لطلاب الأول الثانوي في المنظومة الجديدة بالثانوية التراكمية، على أن يجيب الطالب في ورقة الأسئلة بعد ضم الورقتين إلى بعضهما.

اجتماع

جاء ذلك في إطار اجتماعًا مع مديري المدارس الثانوية بكافة الإدارات التعليمية بقاعة التنمية المهنية بديوان عام المديرية، بحضور إسماعيل جاتو،  مدير عام التعليم العام، وثناء عبدالعال، مدير عام الشؤون المالية والإدارية، ونبيل نجيب، مدير عام التعليم الفني ومسؤولي المطبعة السرية ومسؤولي التعليم الثانوي بمطروح.

وتناول مدير التعليم ـ خلال الاجتماع ـ الاستعدادات النهائية لانطلاق الامتحان التجريبي للفصل الدراسي للصف الأول الثانوي الأحد المقبل، وذلك وفقاً للتعليمات الوزارية وتوجيهات قائد الإقليم بذلك.

تخطيط

وأكد وكيل الوزارة، ضرورة التخطيط الجيد والإخلاص والتفاني في العمل لضمان تحقيق أهداف الامتحان المأمولة لقياس مستوى الطلاب بالمواد الأساسية في إطار التطبيق الفعلي لمنظومة التحديث الوزارية للمرحلة الثانوية.

ووجه النيلي، مديري المدارس الثانوية باتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال المتغيبين من الطلاب، مؤكدًا تكليفه للموجهين المتابعين للمدارس بمتابعة انضباط الطلاب وانتظامهم بتلك الامتحانات.

طباعة

وأوضح وكيل الوزارة، أن المطبعة السرية أنهت طباعتها للأسئلة في شكل البوكليت، وسيتم تسليمها لمندوبي الإدارات التعليمية بعد غد الخميس في مظاريف سرية، مضيفًا أنه سيتم احتساب النتيجة النهائية لدرجات الطالب فى الصف الأول الثانوي العام الدراسي الحالي، في ضوء نتيجة الامتحانين المقرر عقدهما نهاية الفصل الدراسي الثاني.

وأضاف مدير تعليم مطروح، أن الأسئلة ستكون مدمجة مع ورقة الإجابة وتم مراعاة ذلك خلال أعمال الطباعة، مشددًا على المدارس بضرورة مواصلة حث الطلاب على خوض الامتحان التجريبي المقرر عقده الأحد المقبل، لأهمية التدريب على أنماط التقييم الجديد، مع الإشراف الدقيق على أعمال تقدير الدرجات داخل المدارس.

تشديد

وفي ختام الاجتماع، شدد الدكتور سمير النيلي، على مديري المدارس الثانوية بحتمية الالتزام بالدقة والأمانة المهنية خلال أعمال الامتحانات التحريرية التجريبية، مع رصد غياب الطلاب وتحرير استمارة غياب لكل طالب ورصد درجة كل طالب في الاختبار، موضحًا أنه من المقرر عمل تحليل لنتيجة ودرجات الطلاب في الامتحان التجريبي وإرسالها على الفور للوزارة، لمعرفة مدى استجابة الطلاب لأنماط التغيير وفق منظومة التقييم الجديدة، منوهًا إلى أن هذا الامتحان لا يوجد فيه رسوب أو نجاح للطلاب.

 

الوسوم