الأم المثالية لمدينة العلمين ..حرصت على تعليم أبنائها والتكاتف مع زوجها للوصول إلى بر الأمان

الأم المثالية لمدينة العلمين ..حرصت على تعليم أبنائها والتكاتف مع زوجها للوصول إلى بر الأمان

“الأمل والمثابرة” شعار فايزة عبد الرافع محمد، التي حصلت على المركز الأول على مستوى مركز ومدينة العلمين في مسابقة الأم المثالية والتي يبلغ عمرها 56 عامًا وهي ربة منزل وأعربت عن سعادتها الغامرة بما تم من تكريم لها على ما قدمت من جهد على مدار سنوات عديدة وتكاتفها وتحملها للمسئولية مع زوجها نجيب فتح الله، حتى تمكنت من تربية أبنائها حتى وصلوا بفضل الله إلى أفضل الشهادات والمراكز والمناصب.

وولدت فايزة عبد الرافع، في محافظة كفر الشيخ ثم جاءت للعيش في سيدي عبد الرحمن بمحافظة مطروح عام 1990، وعلى مدار هذه السنوات قررت أن تتواكب مع كافة الظروف المحيطة وتحملت تربية أولادها من خلال مساعدة زوجها في محل بيع خضروات وفواكه بكل جدية وها هو دور المرأة المصرية كما تعودنا أن نراه بشكل ملئ بالفخر.

وأوضحت فايزة عبد الرافع، أن التكريم جاء لها بعد رحلة من الكفاح، لتعلن المواجهة والعزيمة على تربية الولد والبنت تربية دينية صالحة دون أن تفكر فى أي شىء سوى أن تحقق لهم الحياة الكريمة والجيدة.

وأشارت فايزة، إلى أنها تملك ولد وبنت وهما علي نجيب فتح الله، حاصل على دبلوم عام في التربية ويعمل مدير مدرسة تل العيس الإبتدائية ويملك ولد وبنت وابنتها سها نجيب فتح الله، تعمل أخصائي اجتماعي في مدرسة سيدي عبد الرحمن الإعدادية والثانوية المشتركة وتملك بنتين وولد وبالتالي تملك فايزة، خمسة أحفاد وتأمل أن تراهم في أفضل المناصب.

وأضافت فايزة عبد الرافع، أنها تفرح وتسعد يومًا بعد وهي ترى أبنائها لم يسببوا لها التعب في التربية وتحقيق النجاح ويتفوقوا يومًا بعد يوم ويحصلوا على الدرجات المتميزة بدراستهم.

وأكدت فايزة، إنها تسعى بشكل كبير إلى حماية أسرتها والوصول بهم إلى بر الأمان دون النظر إلى أي شئ وأن هذا اللقب منحها المزيد من الفرحة والفخر والاعتزاز، تقديرًا لكافة المجهودات العظيمة.

 

الوسوم