“النيلى” يتابع تجهيزات مدرسة الضبعة النووية وإمدادها بالمعدات اللازمة للمعامل التكنولوجية

واصل الدكتور سمير النيلي وكيل وزارة التربية والتعليم، اليوم الأثنين، متابعته للتجهيزات المتواصلة للمباني المدرسية والمعامل العلمية والتكنولوجية والورش الفنية بمدرسة الضبعة الثانوية التكنولوجية النووية المتقدمة بحضور مدير إدارة الضبعة.
وأوضح النيلى،  أن التجهيزات مستمرة علي قدم وساق لضمان جاهزية الضبعة النووية مع إمدادها بالأجهزة والمعدات اللازمة للمعامل التكنولوجية وذلك تمهيدًا لبدء العمل بها مع بداية السنة الدراسية.
وأكد وكيل تعليم مطروح،  خلال متابعته لسير العمل بالمباني المدرسية بالضبعة النووية أن هذه المدرسة أحدثت نقلة نوعية كبيرة وتغييرًا جذريًا واضحًا في نظرة المجتمع المصري للتعليم الفني الذي يعد الداعم الرئيسي للمنشأت والمناطق الصناعية المصرية وإمدادها بالأيدي العاملة المدربة الماهرة.

الوسوم