“النيلي”: عدم الإدلاء بأية تصريحات أو بيانات تضر العملية التعليمية على صفحات المدارس

“النيلي”: عدم الإدلاء بأية تصريحات أو بيانات تضر العملية التعليمية على صفحات المدارس الدكتور سمير النيلي وكيل وزارة التربية والتعليم بمطروح

حذر الدكتور سمير النيلي، وكيل وزارة التربية والتعليم، اليوم، جميع العاملين بالمنظومة التعليمية بمطروح من الإدلاء بأية معلومات أو إعطاء بيانات أو تصريحات لأية جهة إلا بموافقة شخصية منه.

وشدد مدير التعليم، على ضرورة تقنين النشر علي صفحات المدارس وبمنع التصوير داخل المؤسسات التعليمية وخاصة موجهي المواد الدراسية وأعضاء المتابعة الميدانية بالإدارات التعليمية والمديرية، مشيراً إلي أن ما نقوم به داخل المدارس هو جزء من عملنا وواجبنا وليس إنجازاً يستحق التوثيق.

وأكد الدكتور النيلي، إن تلك الصفحات أنشئت خصيصاً، لنشر مايخص العملية التعليمية وللتواصل مع أولياء الأمور ولا يجب نشر غير ذلك، محذراً بعدم نشر أية مستندات حكومية خاصة بالتربية والتعليم على مواقع التواصل الاجتماعي سواء للمعلمين أو لصفحات رسمية تابعة للإدارات التعليمية أو المدارس، ومن يخالف هذه التعليمات سيعرض نفسه للمساءلة القانونية طبقاً للقوانين واللوائح الوزارية المنظمة لذلك.

وشدد النيلي، بعدم نشر غير ما يخص ويفيد العملية التعليمية داخل المؤسسة التي تحمل الصفحة اسمها، وتحري الدقة فيما يتم نشره من قوانين وقرارات وتعليمات لا تكون صحيحة وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين والتأثير سلباً على أوضاع المنظومة التعليمية.

الوسوم