“تعليم مطروح”: الفترة القادمة بالمدرسة النووية ستشهد معالجة سريعة لبعض نقاط الضعف

“تعليم مطروح”: الفترة القادمة بالمدرسة النووية ستشهد معالجة سريعة لبعض نقاط الضعف تعليم مطروح

قال الدكتور سمير النيلي، وكيل وزارة التربية والتعليم، اليوم، إن الفترة القادمة بالمدرسة النووية ستشهد معالجة سريعة ومحددة لبعض نقاط الضعف التي لاحت في الأفق مؤخراً في سبيل توفير الأجواء الدراسية المناسبة لهم في تلك المؤسسة التعليمية المتميزة، التي أنشأت خصيصاً لتكون نقطة مضيئة للتعليم الفني المصري بما تضمه من الطلاب الفائقين والمتميزين على مستوى الجمهورية.

وجاء ذلك في إطار متابعة الدكتور النيلي، لانتظام الدراسة وانضباط العملية التعليمية بالمدرسة الفنية التكنولوجية النووية المتقدمة بمدينة الضبعة بحضور موجهي عمود المواد العملية ومدير المدرسة.

وتابع مدير التعليم، شرح المعلمين للمواد الدراسية بالفصول التعليمية، وتفعيل التدريب العملي للطلاب بالورش الكهربية والميكانيكية والتكنولوجية، كذلك تفقد فندق إقامة الطلاب والمعلمين للاطمئنان على سير العمل بمطبخ ومطعم الفندق، وتميز الإعاشة، وجودة الوجبات الغذائية ومطابقتها للمواصفات القياسية الفنية.

 

الوسوم