مشروع شالي.. تدريب وتثقيف وصحة وتراث على أرض سيوة

مشروع شالي.. تدريب وتثقيف وصحة وتراث على أرض سيوة جانب من تدريب الشباب بـ مشروع شالي: تصوير المركز الإعلامي للمشروع

اختتم مشروع شالى تدريب الدفعة الثانية من الشباب والفتيات في مجال الصحة الإنجابية والصحة العامة، حيث يأتي التدريب من منطلق إعداد الكوادر التي تعمل بمركز الطفولة والأمومة، الذي يتم بناؤه وتجهيزه في الوقت الراهن من خلال مشروع شالي.

وقالت إيناس المدرس، المشرف على تنفيذ مركز الطفولة والأمومة بسيوة، إنه في إطار الدور التنموي والخدمي الذي يقدمه مشروع شالي من أجل خدمة قطاع الأسرة والطفل، نظرا للحاجة الملحة لذلك، تم إنشاء المركز، حيث تتم أعمال البناء وفقا للعمارة السيوية باستخدام الطين والكرشيف وجذوع النخيل، حتى يعطى انطباعا للأسرة السيوية بأن المركز امتدادا لمنازلهم المبنية بالخامات نفسها، مضيفة أنه تم الانتهاء من حوالى 80% منه وسيضم عيادات الأطفال والنساء والتوليد والرمد ومعمل تحاليل وحضانة، ومن المستهدف افتتاح المركز شهر أكتوبر المقبل، وتتم إدارته مستقبلا من خلال جمعية أبناء سيوة للخدمات السياحية والحفاظ على البيئة.

تثقيف الأقران

الدكتورة مواهب المويلحي، استشاري النساء وتنظيم الأسرة، عضو بمشروع شالي، تقول إننا نفذنا عدة ورش عمل لشباب وفتيات سيوة في مجال “تثقيف الأقران” وهو مشروع منفذ من خلال برنامج الأمم المتحدة للسكان، وتم تنفيذ البرنامج التدريبي في مجال الصحة الإنجابية والصحة العامة، مضيفة أننا نؤهل الشباب والفتيات ليتم من خلالهم تشغيل مركز الطفولة والأمومة الذي يتم تنفيذه حاليا، ونشر الوعي الصحي بين الأقران في المنازل للسيدات، والتجمعات المختلفة لدى الشباب.

وتضيف “احنا نفسنا نرفع مستوى الوعي الصحي عند الأسرة السيوية، ونوفر مكان ملائم يستقطب الام والفتاه لتلقى الاستشارات والعلاج، والدورات الصحية، خاصة أن سيوة لديها عجز في القطاع الصحي عشان كده من خلال مشروع شالي بنعمل على تقديم الجانب الخدمي والتنموي لأهالي سيوة”.

أعمال تنفيذ مركز الطفولة والامومة: تصوير المركز الإعلامي للمشروع
أعمال تنفيذ مركز الطفولة والامومة: تصوير المركز الإعلامي للمشروع

مشروع شالى

تجدر الإشارة إلى أن مشروع شالي ممول من الاتحاد الأوروبي، وبشراكة مع مجموعة شركات نوعية البيئة الدولية، وبإشراف وزارة الآثار، ومدة تنفيذه في الفترة من فبراير 2018 حتى يوليو 2020، ويهدف إلى توثيق الحقبة التاريخية لقلعة شالي الأثرية، وترميم القلعة لتعود إلى سابق عهدها، كما يشكل المشروع إنشاء مركز الطفولة والأمومة.

الوسوم