ننشر المخالفات التي رصدتها اللجنة الفنية بمديرية الصحة عن مستشفى المصطفى التخصصي

ننشر المخالفات التي رصدتها اللجنة الفنية بمديرية الصحة عن مستشفى المصطفى التخصصي غلق مستشفى المصطفى التخصصي

تم تنفيذ، اليوم السبت، قرار غلق مستشفى المصطفى التخصصي للنساء والتوليد لمدة شهر ويشمل أيضاً القرار على ضرورة تلافي كافة المخالفات الموجودة بالمستشفى.

وتنشر”مطروح لنا” بعض المخالفات التي رصدتها اللجنة الفنية بمديرية الصحة عن مستشفى المصطفى.

أشارت تقارير اللجنة الفنية، إلى أن حجرة التحميض متهالكة وحجرة الأشعة لا تسمح باستقبال جميع حالات الطوارئ حالياً، لا يوجد فني أشعة بالمستشفى ، أجهزة السونار غير مجهزة بطابعة لحالات السونار، لا يوجد أخصائي أشعة بالمستشفى لعمل فحص سونار.

أما عن تقرير مرور إدارة الصيدلية على صيدلية مستشفى المصطفى حيث تبين الآتي: عدم وجود طفاية حريق داخل الصيدلية وخارجها، بعض الأدوية الخطرة في عمليات الإنقاذ السريع غير محددة باللون الأحمر وبعض القوائم الموجودة على دولاب الطوارئ تحتاج إلى تحديث من حيث تاريخ صلاحية الأدوية بتلك القوائم.

وجاء تقرير مرور إدارة العلاج الحر على مستشفى المصطفى بالآتي: المستشفى تعمل بتخصص واحد فقط “نسا وتوليد” أما باقى التخصصات غير معلن عنها من الأطباء وذلك مخالفة صريحة للترخيص الصادر للمستشفى، التمريض بالمستشفى غير كاف، حيث يكون عددهم 5 ومعظمهم تعليم متوسط وغير مؤهلين على أعمال التمريض التي تحتاج إلى كفاءة، كما أنهم غير مدربين على أعمال مكافحة العدوى.

وأكد تقرير مرور إدارة العلاج الحر، إن الإداريين ليست لديهم كفاءة إدارية لإنشاء سجلات للمستشفى أو ملفات للعاملين بها، سقف العمليات مرطب نتيجة ترشيح مياه من الدور الأعلى وفي معظم أجنحة العمليات، معمل الدم غير مجهز طبقاً للتراخيص الصادرة له، غرف الداخلي يستخدم منها عدد اثنين غرفة فقط لكل الحالات وغير نظيفة وتنبعث منها روائح كريهى لكثرة الإستخدام، لائحة الأسعار غير معلنة للخدمات المقدمة.

وتبين من خلال تقرير مرور إدارة التمريض على المستشفى الآتي: عربة الطوارئ لا تحتوي على أدوية طوارئ، التمريض غير مدرب على كيفية الشحن واستخدام جهاز الصدمات الكهربائية، وُجد في كشك الولادة أدوات منتهية التعقيم منذ 15 يوم.

 

 

الوسوم